مقابلة مع نيو لبنانون

أخبار ثقافية >> حوار مع الأستاذ الكاتب محمد إقبال حرب .. حاوره كاظم عكر

الأستاذ محمد إقبال حرب عرفناه كاتبا وشاعرا بديع اللغة ,صافي الحرف ,أنيق الكلمات , أخذَتنا إليه لغة مليئة بالشعر طافحة بالبيان وكان معه هذا اللقاء …

الشاعر الأستاذ محمد إقبال حرب على كرسي الإعتراف في بحار الأدب ماذا في البداية ماذا يشعر وماذا يريد أن يقول؟

على شطآن بحار الأدب أحب أن ألقي شباكي من على كرسي الإعتراف علني أحظى بمحار أزلي يخبرني عن كنوز بحاركم فتسبح أفكاري بين حروف باهرة أقطف منها كلماتي.

من هو الشاعر محمد إقبال حرب ؟

محمد إقبال حرب, مسافر بين واحات الوجود, يتنقل من واحة إلى أخرى باحثا عن الحقيقة.

ولدت في لبنان ونشأت في ربوعه. سافرت قبل أشهر من الحرب الأهلية للعمل خارج الوطن آملا أن أعود بعد سنة لمتابعة رحلة الحياة. لكن الحروب المتتابعة أبقتني بعيدا على مضض سنوات طوال في رحاب الغربة. متزوج ولي ثلاث جواهر (ابنتان وولد) وحفيدين. أعمل كاخصائي بصريات, مجاز في تصوير العين والشبكية والموجات الصوتية.

محمد إقبال حرب تتبعنا بعض آثارك فوجدناك شاعرا وكاتبا , أين تجد نفسك أكثر؟ أين تريد أن تكون ؟أي إسم تريد ؟

يقول عالم اللسانيات البروفوسور دي سوسور “اللغة نظام من العلامات التي تعبر عن افكار”. ولغة الشعر كما لغة الكتابة بصورة عامة هي نظام من العلامات التي تعبر عما يجيش في افكارنا وتخييلنا برموز اللغة. لذلك أجدني لا أستطيع التفريق بين الكتابة والشعر فكلاهما يستوطنان مداركي ويعبران عما يدور في ذهني برموز اللغة. عندما أكتب لا أسعى في أن يكون ما أكتب شعرا أو نصا. فقد يأخذني القلم إلى حديقة الحرف أو يطير بي إلى سماء الشعر. المهم بالنسبة لي أن استطيع ترجمة مشاعري برموز أو حروف تعبر عما يجيش في صدري بلغة سليمة يدرك مغذاها القارئ فيفك رموزها ويحيلها إلى أفكار يتفاعل معها..

أما أي اسم أريد… أعتقد بأن اسم “محمد إقبال حرب” اختيار صائب.

هناك صراع بين الشعر النثري والشعر المقفى في أي شعر نرى شاعرنا الاستاذ محمد ولأي شعر هو ينتصر ؟

أستاذي الكريم, لا أستطيع إدراك ماهية هذا الصراع, فكلا الشعرين ابن بيئته وزمانه ولكل طعم خاص له من يستسيغه ويبحر في عالم شعراءه. كلاهما موهبة لا تعطى ولا تُعلم. لذلك أعتقد بأنه علينا أن نشحذ ملكتنا التي وهبنا الله ونعمل على الإبداع فيها. جميل جدا أن ننتصر لما نحب وجميل أن ندافع عنه دون التقليل من شأن المبدع الآخر الواقف على النقيض من هوانا.

أما لمن ينتصر محمد إقبال, أجدني أقرأ المتنبي وجرير والفرزدق بنفس الشغف الذي أقرأ فيه لنزار قباني ونازك الملائكة ومحمود درويش وغيرهم. أنا لا أنتصر إلا للشعر النقي من شوائب الأفكار واللغة.

شخصيا أراني أكتب الشعر النثري الذي حباني الله بملكته حيث أجد عالما من المشاعر والتخييل الذي يعبر عن هواجسي وآلامي وأحلامي. إليه ترحل ملكاتي ومنه ينهل قلمي مداده. في نفس الوقت الذي أعشق فيه الشعر المقفى.

أخبرنا شاعرنا الكريم عن أول صراع بينك وبينالقصيدة وكيف اشتعل القلم بلهيب الروح وماذا كتب ؟

كان الصراع محتدما بين ثنايا الشاب الذي يريد أن يعبر عن مشاعره الوطنية والعاطفية بكتابات متفرقة. كانت حقبة الستينيات والسبعينيات حافلة بالتغييرات الاقليمية وكانت المشاعر الوطنية متقدة في ربوع الوطن العربي. كما كانت مشاعر الحب تعصف في كيان الشاب بداخلي. ونتيجة لذلك كانت لي محاولات عديدة في الكتابة شد أزري بها الأستاذ الجليل رامز دهام الذي كان نعم المعلم الوفي, نذر نفسه للعلم ووفى.أخذ بيدي مشجعا وهاديا. فخرجت بعض القصائد النثرية والنصوص الأدبية من قلم متواضع ساعية لإشعال لهيب الروح أكثر وأكثر. كانت المعاناة عاتية في لجم المشاعر وتوجيهها. كما كانت الصعوبة في عدم وجود جهة تتبنى الجيل الناشئ حجر عثرة في تلبية طموحاتي.

يسرني أن أشارككم هذه الكلمات التي كتبتها سنة 70 في رحاب القدس

القدس اليوم تبتهل

وعيد الثورة يحتفل

تبتهل بالثوار

يبتهل الأنتصار

ثوار كلهم أطفال

في التاسعة رجال

كان خلف المزهرية

أحد القوى الأبية

الزهرة بيسراه

والأخرى بندقية

يقولون وراء كل شاعر مجموعة من الشعراء من أي شاعر أتيت وعلى أي شاعر كنت تستريح ؟

كان والدي رحمة الله عليه قارئا نهما. وكان يعطيني كتاب الأغاني لأبي الفرج الأصفهاني لأقرأ عليه منذ نعومة أظفاري. فنشأت على حب جرير والفرزدق وتُمْتُ بكثيرين غيرهم. سعيت الى دواوينهم باحثا عنها أستنير بمضمونها مغترفا بلاغة اللغة وفصاحتها. وعندما دخلت عالم الشعر الحديث وجدتهم يتكلمون لغة عصري, يشعرون بآلامي ويشدون أزري نحو العلياء فنهلت من فيضهم سحرا. قرأت لنزار قباني ومظفر النواب ودرويش…وغيرهم دون ملل أو كلل. لذلك أستطيع القول بأنني جئت مزيجا من الماضي والحاضر… من الشعر المقفى والنثري.

أما لمن أستريح, فللمتنبي الذي أعتبره أعظم الشعراء. طبعا هذا رأيي الشخصي.

كيف ترى عالم الشعر والادب على فايس بوك وكيف وجدت كشاعر هذه التجربة وهل استطاع فايس بوك أن يوفر مساحة بين الشاعر أو الكاتب وجمهوره ؟

الفايس بوك بحر متلاطم فيه الكثير من الزبد وقليل من الجواهر. هنالك مجموعة من الشعراء الأجلاء الذين يكتبون الشعر النثرى والمقفى ببلاغة من أجل رسالة وهدف. وللأسف هنالك الكثير من الزبد الذي يهدر وقتك.

أعتقد بأن تجربتي مع الفايس بوك تجربة ناجحة. فقد وفرت لي مساحة كبيرة منالتفاعل مع الجمهور واهل الأدب بصفة عامة. وقد تشرفت بلقاء نخبة من الشعراء والأدباء من أنحاء العالم العربي الذين أثروني معرفة بخزائن بلادهم وجمال الحضارات المتفرقة.

أستاذي الكريم يمكن للفايس بوك ان يكون أداة قوية لمن يعرف استخدامه دون التخبط بين صخور العابثين.

كيف جاء شاعرنا إلى بحار الادب و كيف يرى هذه المجموعة ؟ وهل لديك اية اقتراحات للتطوير ؟

فعلا لا أذكر كيف بدأ اللقاء, ولكن وبدون مجاملة كان التعرف على شخصكم الكريم وكتاباتكم الجميلة بابا مضيئا لفت نظري إلى جمال هذه المجموعة الحافلة بعدد لا يستهان به من الشعراء والأدباء الذين يثروني بجمال الحرف وعمق الكلمة.

لا يخطر ببالي أي مقترح الآن.

شاعرنا لبناني مغترب وللغربة تأثير على الشاعر والكاتب إلى أي مدى يتأثر شاعرنا بغربته عن الوطن وهل كتب شيئا عن الغربة ؟

الغربة, تلك الحسناء التي نسمع عن سحرها وجمالها. نسعى إليها حبا بالمغامرة والاستكشاف حينا, ونُقذف إلى عالمها أحيانا. عشت معها, نبشت معالمها وغرفت من زادها… لكن الوطن, ذاك المعشوق الأزلي لم يفارقني أبدا… كان معي في كل بسمة, في كل دمعة. جراح الوطن الغائرة نهشت وجودي, زادت غربتي ألما… تفجر قلمي, كتبت وكتبت حينا على ورق أبيض بدمع تشوبه الذكرى وأحيانا على جدران قلبي بنار اللوعة. هناك على شغاف القلب تجد صورة الوطن محفورة مرات ومرات.

لكن الغربة القاتلة وجدتها عندما عدت للوطن بعد غياب لأجد نفسي غريبا في وطني.

” الحقيقة ” أعتقد أنه الإصدار القصصي الأول لشاعرنا محمد إقبال حرب كيف ولدت هذه القصة وكيف وجد شاعرنا هذه التجربة وهل هو راض عنها ؟

نعم قصة “الحقيقة” هي اصداري الأول.

في عصر تسقط فيه القيم وتتأرجح الأوطان وجدت الجميع يبحث عن حقيقة ما يجري. الحاكم والمحكوم, الظالم والمظلوم يبحثون عن الحقيقة وكل يدعي معرفته بها…

وعندما وجدتهم يدَّعون ما لا يعرفون بدأت البحث عنها في قصة رمزية لا ترتبط بوطن معين أو شعب بحد ذاته كي لا أربط معاناة الإنسان بأرض ما. فالبشر جميعا وفي أصقاع الأرض قاطبة يعانون من الظلم والتفرقة بطريقة أو بأخرى وكلهم يبحثون عن الحقيقة. وكي يستسيغ القارئ هذه المادة الجافة وضعتها في قصة على لسان الطيور في غابة بعيدة.

لا أدعي بأنني وجدت الحقيقة ولكن أقولها بصدق بأنني بحثت عنها بضمير حي عبر أحداث رمزية ترتبط بالواقع ارتباطا وثيقا… ولا زلت أبحث عنها.

أنا راض عن العمل بصورة عامة, فقد لاقت القصة صدى رائعا من النقاد والقراء الذين شرفوني بالتعبير عن رأيهم كتابة ومجاهرة. لكن لكونها تجربتي الأولى في النشر لم تأخذ العناية الاعلانية الكافية.

“موت شاعرة” مجموعة قصص قصيرة , الإصدار الأخير لشاعرنا الاستاذ محمد قرأنا مجموعة من التجارب ورأينا لوحات لغوية صاخبة الجمال كيف وجد طريقه إلى هنا ولماذا ماتت الشاعرة ؟

أشكرك أستاذ كاظم على رأيك في مجوعة “موت شاعرة” القصصية.

تلك اللوحات الأليمة بمعظمها هي نتاج الألم والمعاناة التي تعصف بشعوبنا عبر عصور الظلم والظلام… التي تنحت حروفا بليغة على جلود المعذبين والضعفاء… قرأت كلماتي على جباههم, وأخذت صوري من عيونهم, فتسارعت الكلمات معبرة على قدر معاناتي.

أما الشاعرة التي مات جسدها على أرض الشهادة خُلِّدت روحها أبدا… قضت تلك الشاعرة في الميدان لتسقي براعم الحرية… وقد فعلت.

هل من إصدارات سابقة على ما ذكرنا وهل من إصدارات قريبة لشاعرنا محمد إقبال حرب ؟

ليس لدي اصدارات سابقة أستاذ كاظم. لكن لدي مجموعة شعرية أتريث في نشرها حاليا ريثما ادققها وأمحصها راجيا لها أن ترى النور قبل نهاية العام. كما انني على وشك الانتهاء من رواية تبحث في وضع اجتماعي صرف يؤرقني منذ زمن بعيد.

ما هي النشاطات الحالية في مجال الثقافة والأدب التي يقوم بها شاعرنا ؟

حاليا أعمل معكم ومع مجموعة من الأساتذة الكرام لإطلاق جمعية “ملتقى المبدعين اللبنانيين” بزخم أدبي واجتماعي يخدم الوطن والإنسانية. كما أكتب مقالا اسبوعيا في صحيفة الوطن العربي الالكترونية. لكنها متوقفة منذ فترة لأسباب تقنية. وستعود قريبا جدا إلى سابق عهدها. إضافة إلى انشغالي بالرواية والديوان القادمين. لذلك تراني مقصرا في النشر والمشاركة على الفايس بوك مع رغبتي بالعطاء والاطلاع على ما تجود به قريحة الشعراء والكتاب الأفاضل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s